Close

Istefada

تحميل كتاِب ماو تسي تونغ عبقري مؤسس الصين الحديثة pdf رابط مباشر

 


تنزيل وتحميل كتاِب ماو تسي تونغ عبقري مؤسس الصين الحديثة pdf برابط مباشر مجاناً

وصف ماو تسي تونغ عبقري مؤسس الصين الحديثة pdf

مفكر مصري استراتيجي متخصص في قضايا فكرية وثقافية عديدةيعد ماو تسي تونغ (26 ديسمبر 1893 إلى 9 سبتمبر 1976) واحدا من كبار الثوريين الشيوعيين الذين ساهموا في تأسيس جمهورية الصين الشعبية ، والتي حكمها من خلال قيادته للحزب الشيوعي منذ تأسيسه عام 1949 وحتى وفاته عام 1976. يُعرف أيضاً باسم الرئيس ماو. اشتهر ماو بأيديولوجيته الماركسية اللينينية واستراتيجياته العسكرية الخاصة ونظرياته وسياساته، إذ شكلت كل هذه الأفكار مجتمعة ما بات يعرف بالماوية.
لم يتعلم تونج في أية جامعة مشهورة ولم يدرس خارج الصين، كانت مكانته غير مرموقة في السنوات العشر الأولى لتأسيس الحزب الشيوعي الصيني، بل تعرض للإبعاد أحيانا. لكنه احتل المكانة القيادية في تاريخ الحزب الشيوعي الصيني في الفترات اللاحقة، ويمكن القول أنه حقق انتصار الثورة الديمقراطية الصينية الجديدة بفضل إظهاره لدور الفلاحين بشكل رائع. تمسك بنظرية “السلطة السياسية تنبع من فوهة البندقية”، وعارض طريق النزعة الإصلاحية. حتى بعد تأسيس الصين الجديدة، ظل يتمسك بجعل الصراع الطبقي مركز ثقل أعمال الحزب. كان يختلف عن الذين عبدوا النظريات الأجنبية في فترته، فطبق الماركسية بصورة مرنة، ولم يتبعها بصورة عمياء، بل جمعها مع الثورة الصينية بصورة ممتازة.
وفي مطلع شهر تشرين الأول/أكتوبر 1949، أعلن تونغ (1893-1976) قيام جمهورية الصين الشعبية على بر الصين الرئيسي، وذلك عقب النصر العسكري الذي حققه الحزب الشيوعي الصيني على قوات الكومينتانغ (Kuomintang) التي سرعان ما غادرت نحو جزيرة تايوان.. تولّى حكم بلاده مدة سبعة وعشرين عاما، فحوّلها من دولة أرهقها الاحتلال والانقسام والحروب إلى قوة عالمية طموحة، من خلال تأكيده على الاعتماد على الذات للصين والتصنيع السريع هو الذي روج له الفضل في وضع حجر الاساس لتنمية الصين في اواخر القرن العشرين.
ولد ماو تسي تونغ في قرية شوشان بمقاطعة هونان الصينية في السادس والعشرين من شهر كانون الأول/ ديسمبر عام 1893، كان والده ماو ييتشانغ من أغنى المزارعين في قريته، والدته تدعى ون كمي، لديه شقيقان هما: ماو زيمين (Mao Zemin)، ماو زيتان (Mao Zetan)، وشقيقة واحدة اسمها ماو زيجيان ( Mao Zejian).
وعندما بلغ ماو تسي تونغ الثامنة من عمره أرسله والده إلى مدرسة شوشان الابتدائية، وفي سن الثالثة عشرة أنهى ماو تسي تونغ التعليم الابتدائي، ثم درس في مدرسة دونغشان، فانتقل إلى المدرسة المتوسطة في تشانغشا في عام 1911، ثم انتقل إلى بكين ودرس الفلسفة في جامعتها في عام 1917 وتخرج منها في عام 1918.
بدأ نشاط ماو تسي تونغ السياسي مبكراً وذلك في عام 1911، حيث شارك في ثورة شينخوا ضد النظام الملكي، وانضم ماو تسي تونغ إلى الجيش الثوري والكومينتانغ (الحزب الوطني) بقيادة صن يات صن، حيث تمكن حزب الكومينتانغ من الإطاحة بالملكية في عام 1912 وأسس صن يات صن جمهورية الصين.
شارك ماو تسي تونغ في مظاهرات ضد الحكومة الصينية التي سمحت لليابان بضم أراضي شاندونغ بموجب اتفاقيات فرساي الموقعة في عام 1919، كما شارك ماو تسي تونغ في أواخر شهر أيار/ مايو عام 1919 في تأسيس جمعية طلاب هونانيس مع كل من (شوهنغ) و(دنغ زونغشيا)، حيث قامت الجمعية بتنظيم إضراب طلابي في شهر حزيران/ يونيو، بدأت في شهر تموز/ يوليو عام 1919 بإصدار مجلة أسبوعية اسمها (Xiang River Review) تستخدم اللغة المحلية التي يمكن أن تكون مفهومة لدى غالبية سكان الصين.
بعد تخرجه من الجامعة عمل ماو تسي تونغ أستاذ تاريخ في مدينة هونان في عام 1918، توفيت والدته في نفس العام فسافر إلى بكين، لكنه لم ينجح في العثور على وظيفة إلى أن وجد أخيراً منصب مساعد أمين المكتبة في جامعة بكين، في هذا الوقت تقريباً سمع عن الثورة الروسية الناجحة التي أنشأت الاتحاد السوفياتي الشيوعي.
ولتونغ مؤلفات عديدة نذكر منها : تحليل طبقات المجتمع الصيني ، وتقرير عن التحقيق الذي اجُري في هونان حول الحركة الفلاحية، والقضايا الاستراتيجية للحرب الثورية في الصين، والديمقراطية الجديدة ، ومقدمة وملحق لتحقيقات في الريف، ومداخلات في ندوات حول الادب والفن في يينان، وحول التقارير العشرة الكبرى، وفي سبيل حل عادل للتناقضات في صفوف الشعب، ومقتطفات من أقوال الرئيس ماو تسي تونغ .. الخ.
وفي عام 1921 أصبح واحداً من الأعضاء الأوائل في الحزب الشيوعي الصيني الذي أسسه (تشن دوكسيو) و (لي دازاو)، عقد الحزب الشيوعي الصيني مؤتمره الأول في شانغهاي في الثالث والعشرين من شهر تموز/ يوليو عام 1921.
بدأ الزعيم الصيني صن يات صن في عام 1923 سياسة التعاون النشط مع الشيوعيين الصينيين، وكان ماو تسي تونغ قد دعم كلاً من الكومينتانغ والحزب الشيوعي، لكن على مدى السنوات القليلة التالية تبنى الأفكار اللينينية، حيث كان يعتقد أن نداء الفلاحين والمزارعين هو مفتاح تأسيس الشيوعية في آسيا، ثم أصبح ماو تسي تونغ مسؤولاً تنفيذياً في فرع حزب الكومينتانغ فى شانغهاي.
وفي أواخر عام 1924 ذهب ماو تسي تونغ إلى شاوشان ووجد أن الفلاحين استولوا على الأراضي من أصحاب الأراضي الأثرياء، أقنعه هذا بالقدرة الثورية للفلاحين وهي فكرة دافع عنها اليساريون من حركة الكومينتانغ، فذهب ماو تسي تونغ إلى قوانغتشو لإدارة الدورة السادسة لمعهد تدريب الفلاحين التابع لحزب الكومينتانغ من شهر أيار/ مايو إلى شهر أيلول/ سبتمبر عام 1926، حيث قام المعهد بتدريب الفلاحين وأعدهم للنشاط المسلح.
توفي زعيم حزب الكومينتانغ صن يات صن في شهر أيار/ مايو في عام 1925، فاستلم قيادة الحزب تشيانغ كاي شيك الذي قام بتهميش اليساريين والشيوعيين في الحكم، وقام بمحاربة الفلاحين المتمردين الذين تمكنوا من السيطرة على بعض الأراضي من الملاك في شاوشان.
فردَّ الفلاحون بمقاومة قوات تشيانغ كاي شيك وطالب ماو تسي تونغ من خلال اجتماع اللجنة المركزية لحزب الكومينتانغ بعزل تشيانغ كاي شيك وذلك في شهر آذار/ مارس عام 1927 لكن طلبه قُوبل بالرفض؛ مما أدى لانهيار التعاون بين حزب الكومينتانغ والحزب الشيوعي الصيني، وقد بدأت مكانة ماو تسي تونغ في الحزب الشيوعي الصيني ترتفع في ثلاثينيات القرن العشرين، وقد تجسد ذلك في مؤتمر تسونيي الذي انعقد في قويتشو. قبل هذا المؤتمر، وبسبب استخدام أسلوب الثورة السوفيتية بشكل جامد، تعرضت قضية الحزب الشيوعي الصيني لخسارة فادحة، حيث استولى حزب الكومينتانغ على الأراضي التي يسيطر عليها الحزب الشيوعي الصيني بسرعة، فانسحب جيش الحزب الشيوعي الصيني مضطرا. في مؤتمر تسونيي حددت المكانة القيادية لماو تسي تونغ، فتخلصت الثورة الصينية من الإرشاد غير الواقعي للكومنترن الثالث، الأمر الذي جعل الثورة الصينية تتجه إلى الطريق الصائب.
يتميز ماو تسي تونغ بخصائص المثقف الصيني التقليدي: السعي وراء جمال وكمال الشخصية والرومانسية. يمكن ملاحظة سعيه وراء جمال وكمال الشخصية من رسالة كتبها لصديقه تساي خه سن عام 1920، إذ طلب فيها أن يتحلى أعضاء جمعية شينمين بالإخلاص والوفاء والصراحة والتقدم. بفضل ذلك أمكنه الحفاظ على أسلوب الحزب الممتاز ومشاركة أبناء الشعب في السراء والضراء بعد تأسيس الصين الجديدة. ومما أثار إعجاب أبناء الشعب به، إلى أيامنا هذه، أنه بعث ولده البكر إلى كوريا ليناضل مع الشعب الكوري في الحرب ضد العدوان الأمريكي إلى أن استشهد في كوريا.

مؤلف:
قسم: الفكر الشرقي
اللغة: العربية
الصفحات: 28
حجم الملف: 456.72 كيلو بايت
نوع الملف: PDF
تاريخ الإنشاء: 11 فبراير 2022

قراءة وتنزيل ماو تسي تونغ عبقري مؤسس الصين الحديثة pdf من موقع مكتبه إستفادة.

15
إنتظر ثواني يتم الأن تحضير رابط التحميل ...