التخطي إلى المحتوى


يعرف البوتوكس أو ما يسمى ب (توكسين البوتولينوم من النوع أ) بشكل شائع بأنه يتم استخدامه من أجل التحسينات التجميلية وتنعيم الجبين المجعد، ومع ذلك هناك عدد كبير من الاستخدامات التي لا تعد ولا تحصى للبوتوكس من قبل الأطباء في مجالات واسعة النطاق مثل علم الأعصاب وطب الأقدام وحتى جراحة المسالك البولية وفيما يلي 8 استخدامات طبية للبوتوكس لا علاقة لها بالتجاعيد.

1. تشنجات الجفن

أوضحت الدكتورة جيني يو الأستاذة المساعدة في طب وجراحة العيون في المركز الطبي بجامعة بيتسبرغ أن السموم العصبية في البوتوكس تسبب شللًا مؤقتًا وبالتالي تحجب كيفية تواصل الأعصاب مع العضلات وهذا مفيد للأطباء من أجل علاج حالات تشنجات الجفن ,في الواقع عندما وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) على البوتوكس في عام 1989 كان أحد استخداماته الأولية هو علاج تشنجات الجفن ويعتبر تشنج الجفن اضطراب في حركة عضلات الجفن حيث أنه يفقد الأشخاص الذين يعانون من تشنج الجفن السيطرة على قدرتهم على التواصل مع العقد القاعدية وهي جزء من الدماغ يتحكم في حركات العين.

عندما يكون لديك تشنج غير منضبط في الجفن فإن تلك الخلايا العصبية الموجودة في الجفن تطلق إفرازات بمعدل مفرط وعندما تطلق بمعدل مفرط فسوف تتسبب في تشنج العضلات المستمر ونتيجة لذلك يمكن أن تصبح جفون الشخص متدلية أو لا يمكن السيطرة عليها. كما يمكن أن تؤدي حركات الوجه غير الطبيعية هذه إلى تعطيل الوظائف اليومية. في الواقع إذا كانت حالة تشنج الجفن شديدة فلا يمكن للمصابين إبقاء جفونهم مفتوحة بما يكفي للرؤية ومن ثم ليس من الآمن عليهم القيادة، وأوضحت الدكتورة جيني يو أن البوتوكس يحقن في مكان التقاطع العصبي العضلي أو في المكان الذي تتواصل الأعصاب مع عضلاتها فيقوم البوتوكس بحجب موقع الاتصال بين الأعصاب والعضلات لذلك فهو يقطع الوصول إلى الأعصاب فتصبح العضلات مشلولة قليلاً منه مما يؤدي الى حل مشكلة تشنج الجفون.

2. عيون متقاطعة (الحول)

كان استخدام البوتوكس لحل مشكلة العيون المتقاطعة والمعروفة أيضًا باسم الحول استخدامًا آخر تمت الموافقة عليه في البداية من قبل ادار الغذاء والدواء الأمريكية حيث يمكن أن تكون العيون المتقاطعة مشكلة طفولية تظهر في الطفولة أو يمكن أن تحدث من صدمة مثل الصدمة الحادة في منطقة العين. بينما يمكن تصحيح العينين المتقاطعتين بالجراحة وفي بعض الأحيان يحصل الناس على البوتوكس أولاً لإرخاء العضلات ومعرفة كيف ستبدو العين غير المتقاطعة كما يمكن للأشخاص الذين يعانون من الحول والذين لا يرغبون في الخضوع لجراحة العيون استخدام البوتوكس لإرخاء عضلات العين كحل طويل الأمد أيضًا.

3. خلل النطق التشنجي

خلل النطق التشنجي هو حالة تجعل الصوت في الحبال الصوتية يبدو مهتزًا أو متوترًا أو أجش ومع ذلك لا يعتبر اضطرابًا في الكلام ولكنه حالة عصبية. يتلقى الأشخاص المصابون بخلل النطق التشنجي إشارات غير طبيعية من الدماغ ويمكن أن يكون لديهم تشنجات غير مضبوطة تؤثر على صوتهم. وأوضح الدكتور فيفي يونغ الأستاذ المساعد في قسم طب الأنف والأذن والحنجرة في جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو أن حقن البوتوكس في الحبال الصوتية يضعف قليلاً من العضلات مما يساعد على تحسين نوع الصوت ليصبح ناعم وثابت. في حين أن خلل النطق التشنجي يمكن أن يقاطع قدرة الشخص على التواصل قال يونغ إن الحالة تستجيب بشكل جيد لعلاجات البوتوكس ويمكن أن تغير حياة الناس.

4. سيلان اللعاب (فرط التحلل)

يمكن للبوتوكس الذي يتم إعطاؤه عادةً من قبل طبيب أنف وأذن وحنجرة أن يعالج فرط التحلل ببعض حقن البوتوكس في الغدد اللعابية. كما يفعل في أي مكان آخر من الجسم فإن البوتوكس سوف يشل الأعصاب ويمنعها من الإفراط في إفراز اللعاب.

5. التعرق المفرط

بالنسبة لأولئك الذين يعانون من التعرق المفرط في الإبطين واليدين والقدمين والرأس أو الوجه فقد ثبت أن حقن البوتوكس علاج آمن وفعال. في الواقع ثبت أن البوتوكس يقلل من التعرق في المناطق التي يتم حقنها بنسبة تصل إلى 87 في المائة. وفي حالات التعرق المفرط في راحة اليد ثبت أن البوتوكس فعال بنسبة تصل إلى 90 بالمائة في حين أن التعرق ضروري لأجسامنا للحفاظ على مستويات درجة حرارة صحية فقد ثبت أن علاجات البوتوكس المتكررة لفرط التعرق آمنة. عادةً ما تحتوي المناطق الموضعية المتأثرة بالحالة على نسبة صغيرة فقط من الغدد العرقية في الجسم فعلى سبيل المثال تحت الإبطين يوجد أقل من 2٪ من الغدد العرقية في الجسم ولا علاقة لها بالقدرة الكلية للجسم على تنظيم درجة الحرارة.

6. الصداع النصفي المزمن

ابتهج العديد من الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي عندما تمت الموافقة على البوتوكس لعلاج الصداع النصفي المزمن في عام 2010.فقد يعاني الأشخاص المصابون بالصداع النصفي من ساعات من الغثيان والحساسية الخفيفة والألم الشديد في رؤوسهم كما يمكن أن يشمل هذا أيضًا ألمًا في عضلات فروة الرأس. فقد تبن أنه يمكن للأطباء حقن البوتوكس في المواقع الموجودة في الجزء الخلفي من الرقبة وفي قاعدة الرأس لإرخاء العضلات في المنطقة وتخفيف الألم. كما أن هناك مجال آخر للعلاج يمكن أن يكون في منطقة اللحية أو بين حاجبيك.

7. شلل بيل

شلل بيل هو شلل العصب الوجهي الذي يتسبب في انخفاض نصف الوجه. يحدث هذا عندما يتم تحفيز عصب قحفي معين، ويحدث هذا النوع من الشلل أثناء الحمل إذا كان شخص ما مصابًا بداء السكري أو انتقل له بعض الفيروسات مثل مرض لايم. وعلى الرغم من أن شلل بيل عادة ما يكون مؤقتًا إلا أن حقن البوتوكس يمكن أن تريح عضلة الوجه المشلولة للمساعدة في التعافي.

8. أمراض الغدة الدرقية

بعض الأشخاص المصابين بمرض جريفز أو فرط نشاط الغدة الدرقية يعانون من أجل تجميل جفونهم تمامًا على وجه الخصوص أو تجميل عيونهم المتراجعة أو المنتفخة وتسمى هذه الحالة بمرض العين الدرقية أو مرض العين جريفز ويمكن شد الجفون وإعطاء نظرة للعيون المتراجعة أو المنتفخة من خلال حقن البوتوكس.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *