Close

Istefada

Home Ads

فوائد النبق ثمرة صغيرة وعناصر غذائية كثيرة إستفادة

 

فوائد النبق ثمرة صغيرة وعناصر غذائية كثيرة إستفادة


في صناعة المواد الغذائية تُستخدم فاكهة النبق في صناعة العصائر والهلام وكذلك إضافتها للأطعمة المهروسة والصلصات، كما تستخدم على نطاق واسع في صناعة مستحضرات التجميل ومنتجات مكافحة الشيخوخة إضافة إلى استخدامها كدواء عشبي منذ القديم لعديد من العلاجات.

تعال نعنا لنتعرف على فوائد النبق هذه الثمرة السحرية الغريبة التي لم تسمع عنها من قبل لتتعرف عليها وعلى فوائدها العلاجية مع العناصر الغذائية التي فيها والأضرار التي يمكن أن تحدث عند تناولها او عند الإفراط بها.

ما هو نبات النبق؟

النبق

النبق أو ما يسمى بنبق البحر هو منتج علاجي تقليدي للطب الصيني والأيورفيدا وفاكهة مقدسة في جبال الهيمالايا حيث تسمى باللغة الإنكليزية Sea Buckthorn وفي إيران تسمى (خولان داريا).

هو جنس من النباتات عادة ما يتراوح ارتفاع هذه الشجيرات أو الشجيرات الشائكة من 10 سم إلى 3 إلى 6 أمتار حيث تنضج ثمارها في أواخر أغسطس إلى أكتوبر، ومن الأفضل حصاد النبق في سبتمبر وأكتوبر.

يتم استخدام ثمار النبق مع الأوراق أو البذور منذ قرون عديدة كمصدر غني بالعناصر الغذائية.

الثمار حامضة وقابضة ولا تؤكل نيئة عادة وهي صغيرة وشبه كروية والتي تشبه التوت لونها برتقالي يميل إلى الأصفر ولها طعم حامض.

90 ٪ من نباتات النبق تنمو في أوراسيا من ساحل المحيط الأطلسي في أوروبا إلى شمال شرق الصين حيث يتم استخدامه تقليديًا في الطب الشعبي في روسيا، كما يتم تضمين زيت النبق في الطب الصيني التقليدي والطب الهندي القديم.

العناصر الغذائية في النبق

الغذاء في النبق

يعتبر النبق نظام غذائي نباتي خاص ومتكامل وهو في الواقع فاكهة توفر كل شيء لاحتياجات الجسم إضافة إلى أن جذورها وسيقانها وأوراقها وأزهارها وخاصة الثمار غنية بالعناصر الغذائية والمواد النشطة بيولوجيًا.

يحتوي هذا النبات المذهل على أكثر من 190 مادة نشطة بيولوجيًا مثل الفيتامينات و 22 نوعًا من الأحماض الدهنية و 42 نوعًا من الدهون و 36 نوعًا من الفلافونويد.

النبق غني بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة والبروتينات والألياف لذلك نجد أنه يحتوي على فيتامين C بمعدل أكبر مما تحتويه الحمضيات.

كما يحتوي النبق على كميات كبيرة من فيتامين B9 (حمض الفوليك) وفيتامين E وفيتامينات B1، B2، B6، B12 إضافة لبعض العناصر المعدنية الهامة مثل البوتاسيوم، الكالسيوم، المغنيسيوم، الحديد والفوسفور.

كما يحتوي النبق على الأحماض الأمينية الأساسية، الكاروتينات لذلك نجد أنه من بين الكثير من النباتات التي لها أهمية لاحتوائها على أكثر الفيتامينات المغذية والغنية بالفيتامينات الغذائية في العالم.

كما أن الزيت المستخرج من نبات النبق يحتوي على جميع أحماض أوميغا3 الدهنية وأوميغا6 وأوميغا7 وأوميغا9 حيث تتراوح فوائده الصحية من دعم القلب إلى الحماية من مرض السكري وقرحة المعدة وشفاء الجلد.

فوائد النبق

زيت النبق

من خلال التعرف على العناصر الغذائية العديدة للنبق تعال معنا لنتعرف على فوائد النبق الصحية من خلال الخصائص المتعددة لهذه الثمار البرتقالية:

الحد من مرض السكري:

يساعد الانتظام في تناول النبق في زيادة مستويات السكر في الدم وكذلك يقلل من كمية الدهون في الدم التي كان الباحثون يدرسونها.

وإن زيت النبق له دور في زيادة إفراز الانسولين مما يساعد أيضًا على تقليل مستويات سكر الدم والحماية من الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

يحمي الدماغ:

زيت النبق ثبت أنه يحمي الجسم من الأضرار التي تسببها الأدوية ومفيد للغاية لحماية الدماغ من المؤكسدات.

محاربة الإجهاد التأكسدي:

لقد أظهرت دراسة أنه تم العثور على مواد كيميائية في مستخلص أوراق النبق تساعد على تقليل التولد الجذري وتقليل الإجهاد التأكسدي.

محاربة الخلايا السرطانية:

أظهرت الأبحاث التي أجريت على الفئران أن زيت النبق يلعب دورًا مهمًا في نمو الأورام في جلد ومعدة الفئران، وقد تم إجراء هذا البحث على 195 فأرًا مما قلل من نمو الخلايا السرطانية ومنع تكاثرها.

كما تساعد العديد من المركبات الزيتية في النبق في محاربة السرطان لما تحتويه من مضادات الأكسدة والفلافونويد وخاصة الكيرسيتين الذي يقتل الخلايا السرطانية ويمنع تكاثرها.

تحسين صحة القلب:

يزيد زيت النبق بشكل كبير من مقاومة القلب للإجهاد وبالتالي يمكن أن يمنع مشاكل الرئة.

كما يتميز النبق والزيت المستخرج منه بخصائصه المضادة للأكسدة والتي تعد مفيدة جدًا في منع تلف القلب وتقلل من عوامل الخطر لأمراض القلب مع الحفاظ على التركيب السليم والتركيب الكيميائي للقلب.

إضافة إلى أنه ثبت بأنه يقلل بشكل كبير من تخثر خلايا الدم البيضاء وخفض ضغط الدم ونسبة الكوليسترول الضار وبالتالي يقلل من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية وأمراض القلب الأخرى.

البذور والأوراق في النبق غنية بشكل خاص بمادة الكيرسيتين وهي مادة فلافونويد مرتبطة بانخفاض ضغط الدم وتقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

يساعد على شفاء الجروح:

لوحظت فعالية زيت النبق في التئام الجروح لمرضى الحروق حيث تم وضع هذا الزيت موضعيًا على الجلد مما ساعد في نمو لخلايا الجلد على جروحهم وكانت عملية الشفاء سريعة حيث يتم ذلك عن طريق زيادة إنتاج البروتين وإصلاح الألياف في العضلات.

تقليل الالتهابات:

أظهرت الأبحاث أن أوراق النبق تعتبر من مضادات الالتهاب وتقلل الالتهاب لدى مرضى هشاشة العظام.

حماية الكبد:

وجدت دراسة أجريت على 50 مريضًا يعانون من تليف الكبد أن زيت النبق يقلل من شدة المرض لدى أكثر من 30 مريضًا وأن ما يقرب من 70٪ منهم كان مفيدًا لهم في علاج الأمراض المرتبطة بالكبد.

كما أنه يحتوي على الدهون الصحية وفيتامين E والكاروتينات التي يمكن أن تحمي خلايا الكبد من التلف.

يقوي جهاز المناعة ويحارب البكتيريا:

توجد مواد سامة تدمر جهاز المناعة إلا أن النبق والزيت المستخرج منه يقلل من آثار هذه السموم وبالتالي يقوي جهاز المناعة مما يساعد في حماية الجسم من الإصابة بالأمراض المعدية (الأنفلونزا ونزلات البرد) والفيروسات والميكروبات وذلك لما يحتويه من مضادات الأكسدة والعديد من المواد التي لها دور في حماية الجهاز المناعي والتي تسمى الفلافونويد (Flavonoids).

كما أن النبق والزيت المستخرج منه غني بالمركبات النباتية المفيدة التي تعزز جهاز المناعة في الجسم وتساعد الجسم على محاربة العدوى مثل الأنفلونزا.

يحسن صحة الجلد والبشرة:

يمنع النبق وزيته البشرة من الجفاف وينعم البشرة ويرطبها ويقلل من عملية الشيخوخة ويعالج حروق الشمس وتهيج الجلد كما أنه يساعد في تسريع عملية شفاء الأمراض الجلدية.

وبسبب احتوائه على نسبة عالية من فيتامين C يساعد النبق على إنتاج الكولاجين الذي يساهم في صحة البشرة ونعومتها ويمنحها توهجًا طبيعيًا وطبيعيًا، كما أنه يقلل من تهيج الجلد والاحمرار والحكة ويسهل التئام الجروح.

يمكن للمركبات الموجودة في زيت النبق تحسين صحة البشرة عند وضعها موضعيًا بما في ذلك القدرة على تحفيز تجديد الجلد كما أن هذا الزيت له أيضًا تأثير مفيد على الجلد بعد التعرض للأشعة فوق البنفسجية.

 فوائد النبق الأخرى:

ومن فوائد النبق الأخرى المهمة:

  • يستخدم الناس نبات النبق كعلاج طبيعي لنزلات البرد والانفلونزا.
  • يساعد في إنقاص الوزن لأنه يمنع تراكم الدهون الزائدة في الجسم بينما يساعد في الحفاظ على وزن صحي.
  • مكافحة الشيخوخة.
  • يعزز صحة الجهاز الهضمي كما يساعد في تحسين عملية الهضم.
  • تخفيف وتقليل آثار وأعراض الاكتئاب.
  • يساعد النبق في تقليل أعراض سن اليأس.
  • يقلل من مخاطر جفاف العين.

أضرار النبق

يعتبر تناول ثمار النبق آمنًا إلا أنه يجب الاعتدال في الكميات وعدم تجاوزها إضافة إلى أن هناك أسباب مرضية تمنع الشخص من تناول هذه الثمار:

  • إذا لم يكن هناك أي مانع من تناول النبق فمن الأفضل تناول 50 جرامًا من النبق في المرة الواحدة.
  • إن التأثير الملين لفاكهة النبق معروف جيدًا لذلك إذا كنت تعاني من الإسهال أو تعرضت للتسمم الغذائي مؤخرًا فلا تعتمد على هذه الفاكهة.
  • وللأطفال دون السنة من عمرهم يمنع تناولهم لهذه الفاكهة وعند وصولهم لعمر السنة يمكن للأطفال تناول القليل من عصير النبق المجفف تحت اشراف الطبيب.
  • وإذا كان الأطفال يعانون من الحساسية تجاه أي نوع من النباتات فمن الأفضل عدم المخاطرة بتناولهم للنبق.
  • يجب على النساء الحوامل والأشخاص الذين يعانون من الحساسية استشارة أخصائي قبل استخدام النبق.
  • زيت النبق مفيد لقرحة المعدة لكن الأطباء يحظرون تناول مثل هذه النباتات لأن الأحماض الموجودة في النبق تزيد بشكل كبير من إفراز العصارة المعدية والتي يمكن أن تتفاقم، لهذا السبب إذا كنت تعاني من التهاب في المعدة وحموضة عالية فلا تأكل النبق.
  • إذا كنت تعاني من حالة تفاقم أمراض الكبد والبنكرياس فامتنع عن تناول النبق.
  • إذا كنت تعاني من حصوات في الكلى أو في المرارة فيجب تناول النبق بحذر. 

الآثار الجانبية المحتملة لمكملات النبق

مكملات النبق

من المحتمل أن تكون فاكهة النبق آمنة عند استهلاكها بكميات معتدلة للأغراض الطبية لكن لا يُعرف الكثير عن سلامة استهلاك مستخلص النبق لذلك من المهم استشارة طبيبك إذا كنت تفكر في استخدام مكملات النبق لذلك:

  • يجب على المرضى الذين يعانون من انخفاض ضغط الدم أو اضطرابات النزيف أو أولئك الذين على وشك الخضوع لعملية جراحية توخي الحذر بشكل خاص للحصول على المشورة الطبية قبل استخدام مكملات النبق.
  • كما أنه لم يتم التأكد من سلامة المكملات عند استخدامها للنساء الحوامل والمرضعات والأطفال وذوي الحالات الطبية أو الذين يتناولون الأدوية.

لا توجد أدلة علمية كافية حول تحديد جرعة آمنة أو فعالة لمكملات النبق إلا أن الجرعة المناسبة لك تعتمد على مجموعة متنوعة من العوامل بما في ذلك عمرك وجنسك وصحتك الطبية.

شاي النبق بالبهارات

تحضير شاي النبق

يمكن شرب هذا الشاي ساخنًا أو باردًا ويستخدم لعلاج نزلات البرد أو كأساس للأعشاب العطرية:

المكونات:

  • 100 جرام من ثمار النبق.
  • ملعقة صغيرة من جذر الزنجبيل المبشور الطازج.
  • 2 إلى 3 حبات من القرنفل.
  • 2 إلى 3 حبات من الهيل.
  • رشة من مسحوق القرفة.
  • 500 مل من الماء المغلي.
  • ملعقة صغيرة من العسل.

طريقة تحضير شاي النبق بالبهارات:

  • بعد أن تغسل حبات النبق جيدًا ضعها في إبريق الشاي ثم أضف إليها مقادير البهارات المذكورة.
  • أضف كمية الماء المغلي فوق المكونات واتركها تنقع فترة من 5 إلى 10 دقائق.
  • صفي المقادير وأضف إلى الشاي ملعقة العسل واشربه دافئًا.

أخيرًا …

فوائد النبق كثيرة وخصائصه العلاجية وافرة إلا أن هذا لا يمنع من استشارة الطبيب المختص للتشخيص ووصف العلاج المناسب قبل القيام بتناول النبق منعًا من أي آثار جانبية أو مضاعفات لا تكون في الحسبان نتيجة الإفراط أو كون هذه الثمرة لا تتناسب مع وضعك الصحي.

المصدر:

خصائص فاكهة الخولان الصحية – موقع shia-news