التخطي إلى المحتوى


تكمن للشعير فوائد كثيره على جميع أعضاء الجسم من شعر وبشره وجهاز تناسلي وهضمي وأعضاء أخرى ولكن تكمن أهميته للكلى في الماء المستخلص منه  لقد أصبحت حصى الكلية والقصور الكلوي من أكبر وأكثر المخاوف الصحية والطبية هذه الأيام من وجهه نظر الأطباء والعلماء والمخبريين حيث أن عدد الأشخاص الذين يعانون من حصى الكلى في تزايد كبير مما يقارب 10 أضعاف بالنسبة للسنوات الماضية، وفي الوقت الذي يعتقد معظمنا أن الجراحة هي الوسيلة الوحيدة لكي نتخلص من هذه المشكلة الطبية الصحية المؤلمة فأن هناك علاجات طبيعية بسيطة وفعاله للغاية نتمكن من استخدامها لعلاج هذا المرض حيث ان ماء الشعير هو واحد منها.

 

 فوائد ماء الشعير للكلى في (الطب الحديث)

يجب ان يكون استهلاك ماء الشعير منتظم ومعتدل وذلك لان ماء الشعير غير المقيد يحتوي على نسب عالية من السعرات الحرارية ولكنه منخفض الدهون يمكن أن يبلغ متوسط ​​كوب ماء الشعير 700 سعره حرارية أو أكثر، لذلك بسبب هذا السعرات الحرارية العالية لا يجب أن تشرب أكثر من وجبتين من ماء الشعير غير المقيد في اليوم، عندما يجهد ماء الشعير أو عندما يتم غلي عشب الشعير في الشاي فإن الشراب يحتوي على سعرات حرارية أقل بكثير ولكن أيضًا أقل من الألياف. وهو من اقوى العلاجات للكلى وله الفوائد التالية:

  • تقوية الجهاز التناسلي على إدرار البول وهذا الأمر الذي يساعد في التخلص من الحصيات الموجودة في الكلية والمثانة ويعود السبب في ذلك الى أن ماء الشعير غني بفيتامين (بي 6) و(المغنيزيوم) اللذين يقومان بتفتيت الحصى الموجودة في الكلى وطرحها مع البول خارج الجسم. 
  • يقضي على الأملاح والترسبات المتراكمة التي تقوم بتشكيل الحصى في الكلية ويكمن سبب قدرته على القضاء على هذه الأملاح والترسبات والحصى بأنه يقوم بأذابه هذه الحصى بطريقه فعاله فهو يغسل الكلى بطريقه جيده جدا ويحول هذه الترسبات والحصى المذابة الى سوائل تخرج مع البول.
  • يقوم بتحصين الجسم من اصابته بانسدادات في المجاري الكلوية بسبب اذابه الحصى، أو من الإصابة بفشل كلوي بسبب البكتيريا في الكلية وحوضها، فأن الشعير يقوم بتطهير الكلية من البكتيريا والمكروبات والجراثيم التي قد تؤدي الى فشل كلوي.  
  • يقضي على الالتهابات في المسالك البولية التي هي جزء هام جدا من الجهاز البولي فعندما تتعرض هذه المسالك لأذيه تتعرض الكلى لأذيه وعندما تكون سليمه تكون الكلى سليمه فأن صحة الكلى من صحة المسالك البولية 5-تقوم مياه الشعير بالمحافظة على توازن درجة الحموضة في جسم الأنسان بجعلها درجه قلويّة لا تمكن الحصى من التشكل في الكلى.
  • ماء الشعير غني بالألياف، وهذا الأمر جيد للحد من إفراز الجهاز التناسلي للكالسيوم في البول.
  • ينصح باستخدام ماء الشعير الغني بالمغنيسيوم عند تنظيف حصوات الكلى ، وقد يساعد أيضًا على منع حدوثها في المقام الأول.  كما يمكن للألياف غير القابلة للذوبان أن تعمل أيضًا ضد الحصوة المرارية.

فوائد ماء الشعير للكلى في (الطب النبوي الشريف)

استخدم العرب المسلمين القدماء ماء الشعير لعلاج مشاكل طبيه كبيره جدا مثل السعال الجاف وجفاف الحلق ومحاربه العطش ولكن ما سوف نتطرق له في هذه الفقرة يوضح اهميه استخدام ماء الشعير (التلبينه) في علاج امراض الكليتين.

لكل دواء في الوقت الحاضر تجربه قديمة على يد العرب القدامى وهذا ما نصح به سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم   هو والسيدة عائشة رضي الله عنها  حيث يصنع من الشعير ماء على شكل حساء يدعى ( التلبينة)، وهذا الماء يكون مؤلف  من  نخاله الشعير وماءه ، ولقد جاء الفائدة  من التلبينة للكلى والجسم  في الطب النبوي في حديث السيدة عائشة(رضي الله عنها)َ  :  أنَّهَا كَانَتْ إِذَا مَاتَ الْمَيِّتُ مِنْ أَهْلِهَا فَاجْتَمَعَ لِذَلِكَ النِّسَاءُ، ثُمَّ تَفَرَّقْنَ إِلا أَهْلَهَا وَخَاصَّتَهَا، أَمَرَتْ بِبُرْمَةٍ مِنْ تلبينه فَطُبِخَتْ ، ثُمَّ صُنِعَ ثَرِيدٌ فَصُبَّتْ التَّلْبِينَةُ عَلَيْهَا، ثُمَّ قَالَتْ: كُلْنَ مِنْهَا، فَإِنِّي سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُول: (التَّلْبِينَةُ مجمه لِفُؤَادِ الْمَرِيضِ، تَذْهَبُ بِبَعْضِ الْحُزْنِ)  رواه البخاري (٥١٠١)

 ومسلم (٢٢١٦)

ومن حديث السيدة عائشة رضي الله عنها قالت: كان رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم إذا أخذ أحداً من أهْلِهِ الوَعْكُ، أمَرَ بالحَسَاءِ مِنَ الشَّعيرِ، فصُنِعَ، ثم أمرهم فَحَسَوْا مِنْهُ، ثم يقول: “إنَّه ليَرْتُو فُؤادَ الحزينِ ويَسْرُو فُؤادَ السَّقِيم كما تَسْرُو إحداكُنَّ الوَسَخَ بالماءِ عن وَجْهِهَا

رواه ابن ماجه (302)

وقد تبين بعد تفسير هذين الحديثين انه يوحد فوائد كبيره وعديده ل التلبينه ولكن اهمها بأن هذا الماء المستخلص من الشعير (التلبينه) هو نافع لعلاج الكلى والجهاز التناسلي لأنه يجمع الحصى الموجودة في الكلى ويطرحها مع البول بعد تفتيتها وكما قال                                                                                                                   رسول الله صلى الله عليه وسلم عن التلبينه بأنها من الحبوب الحنونة لما لها فوائد على الام الكلى وكما  قالت سيدتنا عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم في غالب الأوقات ومعظمها كان  لينصح المريض بشرب التلبينه للشفاء من الام الكلية

وأنه من المذهل رصد التطابق الكبير بين كلام سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم والسيدة عائشة رضي الله عنها عن ماء الشعير (التلبينة) وما يطابقه من تقارير علميه حديثة توصي بتناول ماء الشعير لعلاج الكلى.  

                                  .

اراء ودراسات وأبحاث عالميه لاستخدام ماء الشعير (التلبينه) لعلاج الكلى

كثيرا” من دراسات وابحاث يجريها علماء ومخبريين خاصة تلك المجربة والمختبرة من قبل معاهد البحث البيولوجية في جامعه (البرتا) الكندية أكدت على قوه ماء الشعير (التلبية) لعلاج حصى الكلية ومثانه الانسان وتقول هذه الأبحاث بأن مشروب (التلبينه) قادر على تغذية الكلى بشكل فعال حيث يعمل بالمرتبة الأولى على ان ينظفهما من الحصى بعد تفتيتها .                                                   

أضرار ماء الشعير(التلبينه) على الكلى

لوقتنا الحالي لا يوجد أي مريض كلى يعالج نفسه بماء الشعير (التلبينه) وتعرض لسوء او أي ضرر مهما يكن حجمه فهو يعد من اقوى علاجات حصى الكلى فهو امن لدرجه كبيره بحيث يتم استخدامه من قديم الازل وحتى يومنا هذا لجميع الاعمار الكبير في السن والصغير أيضا  ولكن يوجد بعض الحالات لا يسبب ماء الشعير (التلبينه) اذى لهم بسب تكوينه ولكن يمكن ان يوجد اشخاص لديهم حساسيه معينه من ماء الشعير لذلك ننصحهم باستشارة طبيب لكي يصف لهم دواء او وصفه طبيه أخرى لعلاج حصى الكلى .

تجارب شخصية لشفاء مرضى الكلى بماء الشعير (التلبينه)  

التجربة الأولى

يحكي بان السيدة ليلى كانت تعاني من الام في الكلية بسبب وجود حصيه حجمها 1.4 ملم فكانت تتألم بشكل كبير جدا ولكنها ولم يكن امامها سوى العمل الجراحي لكي تفتتها لكنها رفضت ذلك خوفا من الجراحة وطلبت من طبيبها ان يقدم لها وصفه طبيعية لتفتيت هذه الحصيات والشفاء دون جراحه وبالفعل تناولت ماء الشعير تحت اشراف طبيبها لمد 3 أشهر بمواعيد منتظمة مع شرب كميات جيده جدا من الماء بطريقه منتظمة وكان نصيبها من هذا الالتزام هو الشفاء دون الحاجة لجراحه.

التجربة الثانية

رجل كان يعاني القصور بوظائف الكلية اليمنى حتى وصلت هذه الكلية لمرحلة حرجه جدا” الى ان تلاقى مع طبيب الاعشاب ووصف له ماء الشعير المغلي لمده 5 أشهر بشكل منتظم ومواعيد دقيقه وما كان حاله الى يتحسن حتى وصل للشفاء التام والحمدلله.

طريقة تحضير ماء الشعير (التلبينه)  :

يتم تحضير هذا الماء عن طريق المكونات التالية:

  • ملعقتان من حبوب نبته الشعير (للوجبة الواحدة).
  • كوبان ماء (للوجبة الواحدة).
  • أوراق نعناع خضراء (5-7 أوراق للوجبة الواحدة).
  • الليمون المقطع كشرائح (2-3 شرائح للوجبة الواحدة).

طريقه التحضير:

نقوم بغسل الشعير جيدًا بواسطة الماء، ثم نقوم بغلي كوبان الماء على نار متوسطة الشدة ونضيف الشعير على الماء اثناء غليانه ونترك الماء يغلي حتى يتغيّر لونه وبعدها نقوم بأضعاف النار لأدنى مستوى ثم نضيف شرائح الليمون وأوراق النعناع ونحركهم مع الماء والشعير ثم يصبح الشراب جاهزا لكي نشربه بعد تركه لمده 5 دقائق كي يفتر.

الفئات العمرية التي ينصح لها بتناول ماء الشعير لعلاج امراض الكلى

ماء الشعير صالح لعلاج العديد من مرضى الكلى بمختلف الاعمار الكبيرة والصغيرة مهما كان عمرهم وينصح بكثره للمسنين لعلاج امراض الكلى المزمنة الناتجة عن التقدم بالسن  .

أفضل وقت لتناول ماء الشعير لعلاج امراض الكلى

من الممكن تناول التلبينه في أي زمان لكن الوقت الأفضل هو على الريق قبل تناول أي شيء، وتكمن الفائدة وراء هذا الامر للاستفادة القصوى من ماء الشعير من اجل علاج الكلى لأنه عند النوم لفتره زمنيه طويله عند الاستيقاظ يطلب الجسم والكلى الماء بشكل كبير لتعويض ما فاتهما في ساعات النوم وبهذا الشي يعمل ماء الشعير بفعاليته القصوى لتفتيت الحصى الموجودة في الكلية وطرد الحصى التي تم تفتيتها مع البول.

ملاحظه:

إن شرب ماء الشعير من اهم علاجات امراض الكلى ك تفتيت الحصى والقصور الكلوي وغيرها وينصح به جميع الأطباء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *