Close

Istefada

Home Ads

صابونة الفحم الأسود للبشرة … 12 فائدة و8 أضرار محتملة إستفادة

 

صابونة الفحم الأسود للبشرة … 12 فائدة و8 أضرار محتملة إستفادة


إنه فحم مختلفة عن ذلك الذي تستخدمه في شي اللحم! إنه موجود في كل أقسام مستحضرات التجميل والعناية بالبشرة والشعر وحتى الأسنان، إنه في أقنعة الوجه – غسول البشرة…. والأهم صابونة الفحم، ولكن لماذا؟ ما هي فوائد صابونة الفحم للبشرة؟ ماذا عن طريقة استخدامها؟ وهل من أضرار؟

يصنع الفحم المنشط المستخدم في الصابون أو مستحضرات العناية بالبشرة وفي الأدوية أيضًا… من خلال معالجة مادة عالية المحتوى من الفحم مثل: الأخشاب – قشور جوز الهند – قشور الخيزران…. بدرجة عالية من الحرارة ومن ثم يتم تنشيطها بتعريضها للهواء الساخن أو البخار.

ومن هنا يبدأ السحر الأسود! حيث أن هذا الفحم المنشط يتميز بمساميته العالية إنه أشبه بالإسفنج، وهو يعمل تمامًا كالمغناطيس فيجذب الشوائب والأوساخ والزيوت والخلايا الميتة وغيرها…. ويزيلها عن بشرتك.

جدول المحتويات

فوائد صابونة الفحم للبشرة

صابونة الفحم الأسود… هذا المزيج غير العادي من الصابون والفحم المنشط، إنه قادر على ضمان 12 فائدة لبشرتك!

1 – حماية البشرة من التجاعيد المبكرة

يتمتع الفحم بخصائص تجعل البشرة أكثر تماسك، بالإضافة إلى تحفيز الخلايا الجلدية على التجدد جنبًا إلى جنب مع حماية الكولاجين في البشرة.

كل ذلك يجعل من صابونة الفحم طريقة يمكن من خلالها التعامل مع التجاعيد والخطوط الدقيقة الموجودة بالفعل وتلك التي لم تظهر بعد أي يؤخر شيخوخة البشرة.

قد يهمك: تجاعيد البشرة المبكرة … عندما تكون التجاعيد بالفعل في قمة الرعب

2 – صابونة الفحم للبشرة الدهنية

لا بد من أنك تشعر بالملل من المرات التي لا تحصى التي جربت فيها التعامل مع البشرة الدهنية ومشاكلها، ومئات المستحضرات والوصفات التي لم تحقق النتيجة التي تريد، وأسوأ جزء أن تلك المشاكل تتأثر بالمواسم وتزداد بشكل خاص في فضل الصيف، ولكن هل فكرت من قبل بالتعامل معها بالاعتماد على صابونة الفحم؟

يمكن للفحم امتصاص الكمية الزائدة من الزيوت التي يتم إفرازها بشكل طبيعي، إلى جانب تخليص بشرتك من كل الشوائب والأوساخ والخلايا الميتة وبقايا المستحضرات….

كل ذلك سوف يمنحك مظهر بشرة بعيد كل البعد عن مظهر الزيوت اللامعة المزعج!

3 – تنظيف البشرة بعمق

هل تتخيل أن الفحم يمكن أن يتفوق على معظم أنواع الغسول وصابون الوجه الذي قد تفكر بالاعتماد عليه! ببساطة هو ينظف بشرتك بعمق كما لو كان مغناطيس.

يعمل الفحم بطريقة تشبه المغناطيس فهو يجذب الشوائب والأوساخ والعرق والخلايا الميتة وغيرها… ويرتبط بها ومن ثم عندما تنظفه عن بشرتك يزول ويأخذ كل تلك الشوائب معه.

4 – مسامات بشرة أصغر

تنظيف البشرة العميق يضمن تخليص المسامات من الشوائب العالقة ضمنها، هذا الأمر لا يتعلق فقط بالمظهر إنه يعني الكثير للبشرة!

المسامات هي البوابات التي تطلق من خلالها البشرة السموم، ولكن في الوقت نفسه يمكن أن تتحول إلى بوابات عبور للشوائب والأوساخ التي تستقر هناك في بشرتك وتبدأ مشاكل بشرة من نوع آخر بداية من الحبوب وصولًا إلى الالتهابات وغيرها.

قد يهمك: خطوات للتخلص من المسام الواسعة التي تغطي بشرتك

5 – التعامل مع حبوب الشباب

صابونة الفحم قادرة على تنظيف البشرة بعمق + تخليص المسامات من الشوائب العالقة + التحكم بكمية الزيوت الطبيعية في البشرة وامتصاص الزائد منها…. ألم يجعلك كل ذلك تفكر في شيء؟

نعم، إنه الطريق الأفضل لوقاية البشرة من ظهور الحبوب والرؤوس السوداء، إلى جانب علاجها والتعامل معها ومع العلامات التي تتركها.

6 – صابونة الفحم الأسواد وأنواع البشرة

يمكن أن يكون انتقاء المستحضرات المناسبة لنوع بشرتك سبب في قلقك، ولا بد أنك بدأت تشعر بأن الأمر نفسه ينطبق على صابونة الفحم!

ولكن لا يوجد ما تقلق بشأنه لأن الفحم مناسب لكل أنواع البشرة، فهو يتعامل مع مشاكل البشرة الدهنية، بالإضافة إلى حماية البشرة الحساسة من العوامل التي تسبب لها الحساسة والتهيج.

وعندما يصل الأمر إلى تأثير صابونة الفحم للبشرة الجافة فاطمأن لأنها تتمتع بخصائص الترطيب العميق، وهذا بطبيعة الحال يجعلها صابونة مناسبة للبشرة المختلطة كذلك.

قد يهمك: كيف أعرف نوع بشرتي فلا يمكنني التعامل معها بدون تحديد نوعها

7 – علاج أمراض جلدية مختلفة

لا يتوقف دور الفحم عند حد العناية ببشرتك وتجميلها بل هو قادر على علاج مشاكل وأمراض جلدية عديدة نظرًا لخصائصه الفريدة التي تتمثل أهمها في التقشير حيث يخلص البشرة من الخلايا التالفة ويحفزها على التجدد.

وهذا ما يجعله قادر على التعامل مع حالات مثل: الصدفية – الأكزيما – جفاف وتقشر البشرة….

ملاحظة: في مثل هذه الحالات يفضل استشارة الطبيب المختص قبل اعتماد صابونة الفحم كعلاج.

8 – التعامل مع قشرة الرأس

ببساطة وبنفس طريقة تعامل صابونة الفحم الأسود مع بشرتك هي سوف تخلص فروة الرأس من الدهون والشوائب والزهم المتراكم وغيرها…

وهذا الأمر يضمن حمايتها من حالات كثيرة أهمها الالتهاب الذي يمكن أن يتمثل في القشرة.

9 – زيادة فاعلية المستحضرات بعده

هذا طبيعي! فتطبيق أي مستحضر على بشرة صحية نظيفة خالية من الشوائب وبدون مشاكل سوف يجعل المستحضر نفسه أكثر فاعلية ويضمن نتائج أفضل بكثير.

وهذا ما يمكن ضمانه من خلال استعمال صابونة الفحم كجزء أساسي من روتين العناية بالبشرة الخاص بك.

10 – دلل بشرتك!

تتميز معظم أنواع صابون الفحم بتركيبة فريدة من نوعها تجمع بين الصابون والفحم بما في ذلك خصائص الترطيب والتنظيف.

فيمكنك أن تدلل بشرتك بهذه الرغوة الغنية التي تعني لها الكثير!

11 – تقشير لطيف وذكي في وقت واحد

إن استخدام صابونة الفحم المنشط ليس كأي تقشير تقوم به لبشرتك، إنه لطيف وذكي في وقت واحد! فهو يخلص بشرتك من الشوائب والأوساخ والعرق والدهون والأهم الخلايا الميتة بتقنية المغنطة.

قد يهمك: كيفية تقشير الوجه … خطوات تضمن الكثير عندما لا يكون هناك حل مع مشاكل البشرة

12 – العناية ببشرة جسمك

من قال أن فوائد صابونة الفحم تقتصر على بشرة الوجه! إنها تعتني ببشرتك بالكامل من رأسك حتى قدميك.

تضمن: تنظيف عميق – ترطيب – تخليص البشرة من الشوائب…. وإليك الأهم من كل ذلك، إنه في حماية بشرتك من التهيج والحساسية الذي قد تواجهه بعد إزالة الشعر.


أضرار صابونة الفحم الأسود

أضرار صابونة الفحم الأسود

يمكن اعتبار صابونة الفحم آمنة ومناسبة لكل أنواع البشرة ولكن هناك مجموعة من الأضرار والآثار الجانبية المحتملة التي عليك الحذر منها!

1 – الحساسية

الفحم مناسب لكل أنواع البشرة ولكن بالنسبة لبعض الأشخاص يمكن أن يتسبب في رد فعل تحسسي للجسم، والذي قد يتمثل بأعراض مثل: الحكة – الإزعاج – الاحمرار – الطفح الجلدي… في حال ظهرت لديك الحساسية وتبينت أنها بسبب الفحم تحديدًا فعليك الحد من استخدامه.

ملاحظة: يمكن أن تكون الحساسية ناتجة عن المكونات الأخرى في الصابونة.

2 – الفحم النشط

حتى عندما يتم الحصول على الفحم عن طريق الفم فيمكن أن يتسبب بحالة حساسية، قد تتمثل بالطفح والحكة واحمرار الجلد، ويمكن أن تتعدى إلى الغثيان والقيء….

ملاحظة: في مثل هذه الحالات يجب الحصول على المساعدة الطبية المناسبة.

قد يهمك: دواء حبوب الفحم لطرد الغازات وغيرها من الاستخدامات المدهشة

3 – الأبحاث الطبية

على الرغم من أن الفحم المنشط اليوم يمكن إيجاده في كل أقسام العناية بالبشرة والشعر والأسنان… وعلى الرغم من الفوائد التي يضمنها، ولكن ما تزال الأبحاث الطبية حوله محدودة وغير مؤكدة.

4 – درجة حموضة البشرة

درجة حموضة البشرة أو الأس الهيدروجيني أو الـ PH الطبيعي للبشرة يجب أن يكون ضمن المجال ٥ – ٦ ولكن للأسف يمكن للفحم أن يؤثر على تلك الدرجة، إلا أن الأمر لا يتعلق بصابونة الفحم بحد ذاتها فهناك أنواع غسول كثيرة تفعل الأمر نفسه، وهنا يأتي دور التونر.

قدد يهمك: كيفية استخدام التونر … بشرتك بعد تطبيق التونر ليست كما كانت قبل ذلك

5 – حساسية العيون

عليك أن تنتبه كل الانتباه خلال استعمال صابونة الفحم لأن وصوله إلى العين يمكن أن يتسبب بحالة من التهيج والحساسة وحتى العدوى.

ملاحظة: في حال وصول الفحم إلى العين عليك تنظيفه مباشرة بالماء النقي، وفي حالات أشد يكون من الضروري الحصول على الرعاية الطبية.

6 – الفحم لا يميز

الفحم يتميز بتقنية المغنطة، ولكنه لا يميز ما الذي يجذبه! بالنسبة للبشرة يكون الأمر أبسط ولكن للأسف قد يجردها من الرطوبة الطبيعية في حال الاستخدام المفرط.

ولكن المشكلة الأهم تكون مع الفحم الذي يتم تناوله، فهو قد يزيد العناصر الغذائية الهامة التي تحتاجها ويمنع امتصاصها، لذا من الضروري ألا يتم تناول حبوب الفحم بدون استشارة الطبيب واتباع التعليمات التي يوصي بها.

7 – تهيج البشرة

الأمر لا يتعلق بصابونة الفحم بحد ذاتها إنه ينطبق عل كل شيء وكل المستحضرات… فأي شيء تفرط في استخدامه قد ينقلب ضدك!

يمكن للاستخدام المفرط لصابونة الفحم أن يتسبب بتهيج البشرة، لذا يفضل الاكتفاء باستخدامها مرة واحدة يوميًا كحد أقصى و٣ مرات في الأسبوع كحد أدنى.

8 – أنواع غير موثوقة

قد لا تكون المشكلة في صابونة الفحم وفيما يفعله الفحم المنشط، وإنما في أنواع الصابون المقلد أو غير الموثوق والذي قد يحتوي على مركبات غير مناسبة.


طريقة استخدام صابونة الفحم

طريقة استخدام صابونة الفحم

وصلنا إلى الجزء الأهم! الخطوات التي عليك اتباعها في استخدام صابونة الفحم.

الفرق بين صابونة الفحم الأصلية والتقليد

في البداية عليك التبين من الفرق بين صابونة الفحم الأصلية والتقليد، ويمكن للنقاط التالية أن ترشدك:

  • تأكد من اعتماد علامة تجارية موثوقة وغير مقلدة.
  • بشكل عام صابونة الفحم غير مكلفة ولكن مع هذا احذر من أنواع صابون الفحم التي تكون رخيصة جدًا.
  • لون صابونة الفحم يكون أسود داكن والرغوة تبدأ بلون رمادي داكن ويمكن أن تتحول تدريجيًا إلى لون أفتح.
  • تأكد من قراءة الوصف المرفق مع الصابونة ولاحظ المكونات – تاريخ الإنتاج ومدة الصلاحية…

طريقة استخدام صابونة الفحم

الأمر في غاية البساطة فهو يعتمد على الخطوات التالية:

  • في البداية بلل بشرتك بالقليل من الماء.
  • قم بفرك صابونة الفحم بيدك مع القليل من الماء حتى تظهر الرغوة.
  • قم بفرك بشرتك بالرغوة بشكل جيد، واستمر بالفرك ٣٠ – ٦٠ ثانية في حال كانت بشرتك جافة أو حساسة، بينما عليك فركها لمدة تتراوح بين ١ – ٢ دقيقة في حال كانت بشرتك دهنية أو معرضة للحبوب.
  • قم بتنظيف بشرتك بالماء الدافئ ومن ثم أتبعه بالماء البارد للحصول على أقصى فائدة.
  • قم بتجفيف بشرتك بالاعتماد على منشفة قطنية ناعمة.
  • قم بتطبيق التونر.

ملاحظات مهمة

إلى جانب طريقة استعمال صابونة الفحم هناك مجموعة من النقاط التي عليك التنبه لها، وهي:

  • يجب أن تقوم بفرك بشرتك بلطف.
  • لا تفرط في استخدام الصابونة، فالحد الأدنى لاستخدامها هو ٣ مرات أسبوعيًا و٧ مرات كالحد الأقصى (والأمر يرجع إلى طبيعة بشرتك).
  • يمكنك الاعتماد على الخطوات نفسها في استخدام صابونة الفحم لفروة الرأس أو للجسم بشكل عام.
  • يجب أن تقوم باختبار الصابونة في البداية على منطقة صغيرة من بشرتك للتأكد من أنها آمنة ولا تسبب الحساسية.

إنها أكثر من مجرد صابونة عادية إنها قطعة سوداء يمكن لها أن تعتني ببشرتك وتخلصها من المشاكل وتجعلها أجمل.

تنويه: لا يمكن اعتبار المعلومات المذكورة بديل عن استشارة طبيب الجلدية في اعتماد أو تغيير أو ترك العلاج.

المصادر