التخطي إلى المحتوى


في حال كنت تعتمد نظام الكيتو فلا بد من أن تملك استفسارات كثيرة حول الأطعمة والمشروبات المسموحة والتي لا تخرجك من حالة الكيتونية! ولعل أهم هذه الأسئلة يتمحور حول التمر والكيتو فهل التمر مسموح في نظام الكيتو ويمكنك تناوله؟ أم أنه من الممنوعات التي يجب الحد منها؟

التمر يقدم كم هائل من الفوائد للجسم ولكن ماذا عن التمر والكيتو … العلاقة بين التمر والكيتو ليست علاقة نعم مسموح أو لا ممنوع، فهناك مجموعة من العوامل التي ترسم الحدود بينهما وبعض القواعد التي قد تجعل من التمر صديق للكيتو!

جدول المحتويات

نظام الكيتو أو الكيتو دايت

لا تقلق لن أتحدث عن تفاصيل نظام الكيتو بعيدًا عن التمر ولكن من المهم فهم عمق الكيتو حتى تتمكن من الإجابة عن كل شيء يخصه وعلى وجه التحديد يخص علاقته بالتمر!

نظام الكيتو عبارة عن نظام غذائي يعتمد على تناول الدهون والبروتينات والتقليل من الكربوهيدرات، فمقدار الكربوهيدرات الأقصى المسموح به هو 50 غرام غالبًا، أما الحد الأدنى منها فهو 20 غرام.

بشكل طبيعي الجسم يحصل على الطاقة من السكريات والدهون ولكن يميل لتخزين الدهون والحصول على الطاقة من السكريات لأنه الطريق الأسهل بالنسبة له، وهذه هي الفكرة الأساسية التي يقوم عليها نظام الكيتو.

فمن خلال التقليل من الكربوهيدرات (مصدر السكريات في الجسم) حتى الحد الأدنى، فجسمك لن يجد من السكر ما يكفيه للحصول على الطاقة وسيكون مضطر لحرق الدهون المخزنة لديه وتلك التي تتناولها لأجل الحصول على ما يحتاجه من الطاقة، وبهذا يتم الدخول بالحالة الكيتونية (أي الحصول على الطاقة من الدهون)، وهذا يعني خسارة الدهون وخسارة الوزن بشكل صحي وسريع.

من هناك ستجد أن أمامك قائمة طويلة بالممنوعات والتي هي عبارة عن كل الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات والسكريات… ولكن ماذا عن التمر!

قد يهمك: ما هي الكربوهيدرات ولماذا كل هذا الجدل؟ هل هي جيدة أم سيئة؟


المحتوى الغذائي في التمر

المحتوى الغذائي في التمر

التمر يعتبر من أغنى المصادر بالعناصر الغذائية المتنوعة من فيتامينات ومعادن ولكن عندما يتعلق الأمر بالكربوهيدرات والدهون فالتمر يحتوي كربوهيدرات أكثر من 70% منه بينما محتواه من الدهون والبروتينات قليل، فكل 100 غرام من التمر تحتوي على:

العنصر الغذائي القيمة واحدة القياس النسبة من الاحتياج اليومي
السعرات الحرارية 277 سعرة حرارية 14%
الكربوهيدرات 74.97 غرام 58%
البروتينات 1.81 غرام 3%
الدهون 0.15 غرام أقل من 1%
الكوليسترول 0 ميلي غرام 0%
الألياف الغذائية 6.7 غرام 18%
الفولات 15 ميكرو غرام 4%
النياسين 1.61 ميلي غرام 10%
حمض البانتوثنيك 0.805 ميلي غرام 16%
البيريدوكسين 0.249 ميلي غرام 19%
الريبوفلافين 0.06 ميلي غرام 4.5%
الثيامين 0.05 ميلي غرام 4%
فيتامين C 0 ميلي غرام 0%
فيتامين K 2.7 ميكرو غرام 2%
الصوديوم 1 ميلي غرام 0%
البوتاسيوم 696 ميلي غرام 16%
الكالسيوم 64 ميلي غرام 6.5%
النحاس 0.362 ميلي غرام 40%
الحديد 0.9 ميلي غرام 11%
المغنيسيوم 54 ميلي غرام 13%
المنغنيز 0.296 ميلي غرام 13%
الفوسفور 62 ميلي غرام 9%
الزنك 0.44 ميلي غرام 4%
الكاروتين 89 ميكرو غرام
الزانثين 0 ميكرو غرام
اللوتين 23 ميكرو غرام

ملاحظة: النسبة اليومية لاحتياج الجسم من العناصر الغذائية المبينة في الجدول مبنية وفق نظام غذائي يعتمد على 2000 سعرة حرارية يوميًا.


التمر والكيتو

التمر والكيتو

يختلف محتوى التمر من الكربوهيدرات حسب نوعه فبعض الأنواع تحتوي الحبة الواحدة على 16 غرام من الكربوهيدرات بينما أنواع أخرى تحتوي على 7 غرام فقط، هذا المقدار منخفض بشكل عام إن تم تناول التمر باعتدال ولكن الأمر مع نظام الكيتو مختلف تمامًا!

فمقارنة محتوى حبة تمر واحدة من الكربوهيدرات مع مقدار الكربوهيدرات المسموح في الكيتو يمكن أن تغير رؤيتنا لها فهي كبيرة! ففي حال كان الحد الأقصى المسموح من الكارب هو 50 غرام يوميًا وأنت تناولت حبة تمر تحتوي 16 غرام كربوهيدرات، ما الذي يعنيه ذلك؟

هذا يعني أن حبة واحدة منحتك ما يقارب نصف المقدار المسموح من الكارب، ولم يتبقى لديك إلا 34 غرام، وبالطبع الأمر مختلف مع الاعتماد على الأنواع الأقل احتواءً على الكربوهيدرات.


فوائد وأضرار التمر في الكيتو

فوائد وأضرار التمر في الكيتو

إليك الخبر الجيد! التمر ليس ممنوع تمامًا في الكيتو فهناك الكثير من الفوائد التي يضمنها، ولكن أيضًا ليس مسموح بالمطلق فهناك نقاط عليك الحذر منها.

1 – التمر ومؤشر جلاسيمي منخفض

التمر يعتبر من الأطعمة ذات المؤشر الجلاسيمي المنخفض أو مؤشر سكر الدم المنخفض، هذا يعني أن تناول التمر لن يتسبب بارتفاع سريع أو كبير في معدل سكر الدم وبالتالي لن يولد استجابة سريعة بإطلاق الأنسولين وتخزين السكر في الدم كما تفعل الأطعمة ذات المؤشر الجلاسيمي المرتفع.

أين تكمن أهمية هذه النقطة تحديدًا؟ ببساطة هناك 3 فوائد أساسية من تناول الأطعمة ذات مؤشر سكر دم منخفض وهي:

عدم تخزين السكر في الخلايا الدهنية وبالتالي عدم اكتساب الوزن – الحفاظ على توازن سكر الدم وعدم مروره بحالة ارتفاع وانخفاض سريعة تؤدي إلى الشعور السريع بالجوع والرغبة بتناول المزيد من الكارب – عدم التأثير على حاثة الأنسولين وبالتالي الوقاية من الإصابة بالسكري من النوع الثاني.

أما عن التمر والكيتو … فالمشكلة الأساسية مع الكيتو تكمن في السكريات وعلى اعتبار أن التمر لن يؤثر بعنف على سكر الدم فهذا يجعل منه غذاء غير ممنوع بالكامل أي مسموح ولكن ضمن حدود معينة.


2 – محتوى عالي من السعرات الحرارية والكارب

كل 100 غرام أي حوالي 12 – 14 حبة تمر تحتوي على 277 سعرة حرارية بالإضافة إلى ما يقارب 75 غرام من الكربوهيدرات مع محتوى قليل جدًا من الدهون لا يتجاوز الـ 0.5 غرام.

وبالتالي التمر مصدر طاقة عالية جدًا فهو قريب من محتوى الفاكهة المجففة بالإضافة إلى أنه يجعل الخروج من الحالة الكيتونية أمر سهل من خلال تناول بضع حبات التمر فقط، وهنا تكمن المشكلة!

أي أن تناول بضع حبات من التمر يمكن أن تزودك بما يفوق مقدار الكارب المسموح طوال اليوم، المشكلة ليست فقط في تخطي المقدار ولكن مع تناول أكثر بقليل بعد سوف يعمد جسمك إلى العودة للحصول على الطاقة من السكريات أي سوف يلغي المرحلة الكيتونية.

بالإضافة إلى ذلك أنت تخطيت المسموح من الكارب بالتمر فقط، ولكن ماذا عن الأطعمة الأخرى؟ فلا يوجد طعام مع 0 كربوهيدرات صحيح أنها تحتوي مقدار قليل ولكنك في الأصل خرجت عن المقدار المسموح.


3 – التمر وفوائد كثيرة يقدمها للجسم

يمكن ببساطة اعتبار التمر منجم من الفوائد فهو يقدم الكثير للجسم ولعل هذا هو ما يجعل منه طعام يستحق أن تفكر في إدخاله إلى نظام الكيتو حتى ولو كان ذلك ضمن قيود وحدود!

فالتمر غني بمضادات الأكسدة التي تحمي الخلايا والأنسجة من التلف بفعل الجذور الحرة (الجذور الحرة عبارة عن جزيئات شرهة للأوكسجين تتفاعل مع الخلايا الحية > تأخذ منها الأوكسجين > تتركها تالفة).

التمر غني بالألياف الغذائية (كل 100 غرام من التمر تحتوي على 7 غرام من الألياف الغذائية القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان)، وهي تدعم الجهاز الهضمي وتحفز عملية الهضم بالإضافة إلى أنها تدعم البكتيريا النافعة في الأمعاء ما ينعكس بشكل إيجابي على مناعة الجسم أيضًا.

إلى جانب احتوائه على مجموعة كبيرة ومتنوعة من الفيتامينات والمعادن التي تضمن الكثير مثل: بشرة صحية خالية من العيوب – الحفاظ على الكولاجين للوقاية من التجاعيد – تعزيز المناعة – دعم كل من الجهاز الهضمي والعصبي وتقوية العظام – حماية الدماغ والقلب والأوعية الدموية….

التمر يعزز مناعتك ويقي جسمك من مختلف الأمراض والالتهابات بفضل الخصائص الشفائية ومضادات الالتهاب التي يتمتع بها، إلى جانب الوقايا من مختلف أنواع السرطان.


كيف يمكن تناول التمر في الكيتو؟

كيف يمكن تناول التمر في الكيتو؟

حتى الآن أنت تعرف أن التمر ليس ممنوع بالكامل ولكنه كذلك ليس من الأطعمة المسموحة بالمطلق، فهناك حدود يمكن تناول التمر بدون الخروج من الحالة الكيتونية بالتقييد بها، وهي:

  • الأمر مع التمر والكيتو لا يتعلق بعدد حبات التمر التي يجب تناولها أو عدد الحبات التي يحتاج الجسم لها، الأمر يعتمد على مقدار الكارب الذي تزود جسمك به.
  • يجب التقييد بالمقدار المسموح به من الكربوهيدرات وعدم تجاوزه سواء كان ذلك بتناول التمر أو حتى تناول الأطعمة التي يقوم عليها نظام الكيتو.
  • تجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات بالتزامن مع تناول التمر حتى تبقى ضمن النطاق المسموح.

تناول التمر في الكيتو

من خلال النقاط السابقة بدأت تعرف ما الذي عليك القيام به لتناول التمر مع الكيتو فالأمر ببساطة يعتمد على التوازن ويمكنك تناوله من خلال التأكد من الأمور التالية:

  • اختر أنواع التمر التي تحتوي على أقل مقدار من الكارب أي ابتعد عن الأنواع عالية المحتوى من السكريات.
  • تناول من حبة حتى 3 حبات كحد أقصى خلال اليوم وبهذا يمكنك ضمان الحصول على الفوائد التي يقدمها التمر بدون الخروج من الحالة الكيتونية.
  • يجب أن يكون غذائك المعتمد إلى جانب التمر هو غذاء قليل المحتوى من الكارب، أي عليك موازنة مقدار الكربوهيدرات الذي حصلت عليه من التمر مع الكربوهيدرات التي ستحصل عليها من الأطعمة الأخرى.
  • يمكنك تناول التمر مع الحليب ولكن ليس أي نوع حليب! فحليب البقر والماعز ممنوع تمامًا في نظام الكيتو، في المقابل يمكنك الاعتماد على الحليب النباتي مثل حليب الصويا أو حليب اللوز أو حليب جوز الهند.
  • كذلك القشدة من الأطعمة التي يمكنك تناولها بحرية في نظام الكيتو.
  • تذكر أن التمر لا يشكل غذاء كامل حتى ولو تم تناوله مع الحليب وبشكل خاص لو كنت في نظام الكيتو، وذلك نظرًا لمحتواه القليل من البروتينات والدهون.
  • تجنب تناول التمر بطريقة تجعله أكثر احتواءً على السكريات والكارب، أي عليك تجنب تناول وصفات التمر المقلي أو المحشو بالشوكولا أو السكريات وغيرها…

إذن الأمر بين التمر والكيتو لا يتعلق بكونه ممنوع أو مسموح بل يعتمد بشكل كلي على نوعية وكمية التمر التي تأكلها وعلى طريقة تناوله وعلى الأطعمة التي تأكلها إلى جانب التمر… أي أنت وحدك يمكنك جعل التمر مسموح في الكيتو أو ممنوع تمامًا.

تنويه: لا يمكن اعتبار المعلومات المذكورة بديل عن استشارة الطبيب أو أخصائي التغذية في اعتماد نظام غذائي معين أو تغيير في البرنامج الغذائي الذي أوصى به الطبيب لك.

المزيد عن التمر:

  • فوائد التمر للرجيم … هل التمر يسمن أم أنه فعال في خسارة الوزن؟
  • رجيم التمر والماء والحليب … رجيم وسريع ولكنك لن تجوع أو تتعب خلاله
  • ما هي فوائد التمر؟ إليك 25 فائدة مذهلة لا يمكن للجسم الاستغناء عنها

المصادر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *