Close

Istefada

Home Ads

أضرار اليانسون وآثاره الجانبية إستفادة

 

أضرار اليانسون وآثاره الجانبية إستفادة


اليانسون نبات قوي غني بالعديد من العناصر الغذائية ويتميز بمجموعة واسعة من الفوائد الصحية حيث يتمتع اليانسون بخصائص مضادة للفطريات ومضادة للبكتيريا ومضادة للالتهابات وقد يحارب قرحة المعدة ويحافظ على مستويات السكر في الدم ويقلل من أعراض الاكتئاب وانقطاع الطمث كما يتم استخدام اليانسون كمساعد في صحة الجهاز الهضمي ومثبط للسعال وقد يساعد أيضًا في علاج الطفيليات المعوية.

وجنبًا إلى جنب مع نظام غذائي متوازن ومغذي ونمط حياة صحي يمكن أن تحسن بذور اليانسون العديد من جوانب الصحة ولكن رغم هذه الفوائد فإن هناك بعض الأضرار لليانسون لا بد أن نتعرف عليها لنتجنبها ولا نفرط في استخدامه إلا ضمن الكميات الموصى بها فتعالوا معنا لنتعرف ونلقي الضوء على أضرار اليانسون وبعض فوائده وخصائصه الصحية:

جدول المحتويات

اليانسون

اليانسون المعروف أيضًا باسم Pimpinella anisum هو نبات ينحدر من نفس عائلة الشمر والكرفس والبقدونس يمكن أن يصل طوله إلى متر وينتج أزهارًا وثمار بيضاء صغيرة تُعرف باسم بذور اليانسون حيث يُعرف اليانسون بطعمه المميز الذي يشبه طعم عرق السوس وغالبًا ما يستخدم لإضافة نكهة إلى الأطعمة والحلويات والمشروبات.

كما يُعرف أيضًا بخصائصه القوية المعززة للصحة ويعمل كعلاج طبيعي لمجموعة متنوعة من الأمراض.

العناصر الغذائية في اليانسون

شاي اليانسوون

تحتوي بذور اليانسون على كمية جيدة من العديد من المغذيات الدقيقة الهامة فبذور اليانسون تحتوي على عنصر الحديد الهام والضروري لإنتاج خلايا الدم الصحية في الجسم.

كما أنه يحتوي على كمية صغيرة من المنغنيز وهو معدن رئيسي يعمل كمضاد للأكسدة وهو ضروري لعملية التمثيل الغذائي والتنمية.

وإضافة لما سبق يحتوي اليانسون على عناصر غذائية هامة مثل البروتين والدهون والكربوهيدرات والألياف الغذائية والفيتامينات كفيتامين C وفيتامين B، ومن المعادن نجد الكالسيوم والبوتاسيوم والفوسفور والمغنيسيوم إضافة للنحاس:

  • اليانسون يقلل من أعراض الاكتئاب.
  • كما يمكن أن يحمي اليانسون من قرحة المعدة المؤلمة والمزعجة ويقلل من أعراضها.
  • يمنع اليانسون نمو الفطريات والبكتيريا لما يمتلكه من خصائص قوية مضادة للميكروبات حيث تمنع العدوى وتمنع نمو الفطريات والبكتيريا.
  • لليانسون دور كبير لصحة الجلد والبشرة والشعر.
  • يساعد في تخفيف أعراض سن اليأس ويخفف من أعراض الهبات الساخنة والتعب وجفاف الجلد لما له من تأثير كتأثير هرمون الأستروجين في الجسم.
  • يوازن مستويات السكر في الدم لاحتوائه على الأنثول المكون النشط في بذوره والذي يحافظ على مستويات السكر في الدم تحت السيطرة عند ربطها بنظام غذائي صحي ومتوازن.
  • يمكن أن يقلل من الالتهابات لأن بذور اليانسون غنية بمضادات الأكسدة التي يمكن أن تقلل الالتهاب والوقاية من الأمراض المزمنة.
  • اليانسون يساعد على تخفيف الانتفاخ والغازات وخاصة للأطفال.

أضرار اليانسون والآثار الجانبية لتناوله

بداية يمكن لمعظم الناس استهلاك اليانسون بأمان دون التعرض لخطر الآثار الجانبية الضارة التي قد تظهر.

إلا أن نبات وبذور اليانسون كأي نوع من النباتات أو البذور لها فوائد عديدة ولكن بالمقابل لها بعض الأضرار والآثار الجانبية فيما لو استهلكت بكميات كبيرة تعدت الحدود الموصى بها (وبمعنى أصح الإفراط في استخدامها) لذلك يجب أن تُستهلك بذور اليانسون بالكمية الموصى بها حتى تتجنب المضاعفات والأضرار أو الآثار الجانبية لهذا النبات والتي يمكن أن نحددها بما يلي:

أضرار اليانسون في فترة الحمل أو الرضاعة:

اليانسون للحامل

ليس من المعروف تمامًا ما إذا كان من الآمن تناول اليانسون أثناء فترة الحمل والرضاعة لكن يمكن في هذه الحالة استشارة الطبيب المختص أو اختصاصي التغذية قبل الاستخدام.

ولكن رغم ذلك فإن بعض الدراسات راحت إلى أنه يجب عدم تناول بذور اليانسون من قبل النساء الحوامل لأن هذه البذور يمكن أن تهيج الرحم وقد تسبب الإجهاض ولكن هذا الأمر ما زال موضوع دراسة.

أضرار اليانسون للأطفال:

اليانسون للاطفال

في أغلب الأحيان يكون تناول اليانسون للأطفال آمنًا عند تناوله عن طريق الفم وبكميات صغيرة عند الأطفال فهو مفيد لتشنجات وألام البطن والمغص.

ومع ذلك يمكن رؤية الآثار الجانبية لليانسون في تطبيقاته على الجلد وذلك عند استخدام زيت اليانسون فيجب أخذ الحذر والانتباه فقد يسبب الحساسية للأطفال.

اليانسون يسبب الحساسية:

إن استخدام نبات اليانسون يمكن أن يُسبب الحساسية لدى بعض الناس الذين لديهم حساسية من أنواع معينة من النباتات الطبية أو العشبية التي تُشبه اليانسون مثل (الشمر والكمون والكزبرة والحبة السوداء) وغيرها من الأعشاب الطبية التي يجب تناولها بكميات محددة أو أن بعض الأشخاص لا يمكنهم تناولها أبدًا.

ولكن عند استخدامه وفقًا للإرشادات يتم تحمل اليانسون جيدًا ولا يسبب آثارًا جانبية ضارة ولكن قد تسبب المستحضرات الموضعية لليانسون تفاعلات جلدية وحساسية خفيفة لدى بعض الأشخاص مما قد يسبب مكان وضع زيت اليانسون على الجلد الالتهاب أو الاحمرار والتهيج وفي بعض الأحيان الحكة.

لذلك توقف عن استخدام زيت اليانسون واستشر طبيبك إذا استمر تهيج الجلد أو أصبح شديدًا.

أضرار اليانسون في الجهاز الهضمي والجهاز التنفسي:

قد تسبب مكملات اليانسون التي يتم تناولها عن طريق الفم ردود فعل تحسسية متوسطة إلى شديدة في الجهاز الهضمي والجهاز التنفسي ومن بين ردود الفعل هذه الشعور بالغثيان والذي قد يؤدي إلى القيء أو الاسهال وفي بعض الحالات يؤدي لضيق في التنفس.

وقد يؤدي تناول زيت اليانسون أيضًا إلى حدوث نوبات لدى بعض الأشخاص، لذلك عند حدوث أي عارض من هذه العوارض عند استخدام اليانسون أو زيت اليانسون فيجب التوجه فورًا إلى المركز الصحي للحصول على رعاية طبية فورًا لأنه قد يكون رد العفل التحسسي هذا مميتًا فيما لو تُرك دون علاج.

اليانسون يتفاعل مع بعض الأدوية:

يمكن أن تتفاعل مكملات اليانسون مع بعض الأدوية لذلك:

  • يجب على الشخص الذي يتناول أدوية لنوبات الصرع تجنب استخدام هذا النبات مما قد يجعل أعراض هذا المرض أكثر حدة.
  • لا يمكن استخدام اليانسون إذا كانت المرأة تتناول أي دواء هرموني كحبوب منع الحمل أو أدوية لهرمون الاستروجين لأن اليانسون يعمل على تقليل فعالية وعمل الهرمونات والعلاجات التي تعتمد على الهرمونات.
  • وقد يقلل اليانسون أيضًا من فعالية الأدوية الخاصة بالسرطان كدواء تاموكسيفين الذي يستخدم لعلاج أنواع معينة من السرطان.
  • كما أن آثار اليانسون مشابهة لآثار الأستروجين فلا يمكن تناوله فيما لو كانت المرأة تعاني من حساسية للهرمونات مثل الأورام الليفية الرحمية أو سرطان الرحم أو سرطان الثدي أو سرطان بطانة الرحم أو سرطان المبيض.

إذا كان لديكِ تاريخ من هذه الحالات فاحرصي على تناول اليانسون أو المكملات الغذائية التي تحتوي على اليانسون باعتدال وتحدثي إلى طبيبك إذا كان لديك أي مخاوف.

اليانسون قد يسبب التهاب في الجلد:

في بعض الأحيان قد يتسبب الاستهلاك المفرط لبذور اليانسون في حدوث التهاب في الجلد ومن الأعراض الأخرى لهذا المرض الألم والاحمرار وحتى في الحالات الأكثر شدة قد يحدث الحمى والقشعريرة والصداع.

الجرعة الآمنة والمكملات

مكمل من اليانسون

على الرغم من أنه يتم تناول اليانسون عادة كبذور مجففة إلا أنه يتوفر اليانسون في شكل زيت ومسحوق (مكملات غذائية تحتوي على اليانسون).

يمكن لبذور وزيت وخلاصة اليانسون أن تجلب نكهة رائعة للأطعمة المخبوزة والحلويات أو تعزز رائحة الصابون وكريمات البشرة.

تتطلب معظم الوصفات بضع ملاعق صغيرة (4-13 جرام أو 5-15 مل) من بذور اليانسون المطحون أو الزيت أو المستخلص.

ولكن ضع في اعتبارك أن كل نموذج يحتوي على تركيزات مختلفة من اليانسون لذلك من المهم تعديل وصفتك اعتمادًا على الشكل الذي تستخدمه على سبيل المثال:

إذا كانت الوصفة تتطلب ملعقة صغيرة (5 مل) من مستخلص اليانسون يمكنك تبديل 1/4 ملعقة صغيرة (1 مل) من زيت اليانسون أو ملعقتين صغيرتين (8 جرام) من بذور اليانسون المطحون.

وللاستخدام الطبي ثبت أن جرعات اليانسون التي تتراوح من 600 مجم إلى 9 جرام يوميًا فعالة في علاج حالات مثل الاكتئاب.

وتعتبر الجرعات التي تصل إلى 20 جرامًا يوميًا من مسحوق بذور اليانسون آمنة للبالغين الأصحاء.

أخيرًا …

تعتبر هذه المقالة معلومات عامة وثقافية لا يمكن أن تكون بديلًا عن استشارة الطبيب المختص للتشخيص ووصف العلاج.

المصدر:

اعراض جانبية لبذور اليانسون على الصحة – موقع namnak