التخطي إلى المحتوى


في معظم الأحيان قد يحدث مشاكل عديدة في اللثة تسبب الألم والمظهر المزعج للشخص،  ومن هذه المشاكل انتفاخ اللثة الذي هو من أكثر مشاكل الفم الشائعة والمزعجة ويسبب الكثير من الألم وعدم الشعور بالارتياح ، ويسبب الاحراج للشخص المصاب عند الابتسامة وكما يصعب تناول الطعام وتنظيف الأسنان، ففي هذه المقالة سنتحدث عن ما هو انتفاخ اللثة وأسبابه وطرق علاجه.

ما هو انتفاخ اللثة

هو عبارة عن نمو بشكل غير طبيعي في خلية اللثة ويطلق عليها أيضا فرط نمو في اللثة، وهي في بعض الأحيان تكون مخصصة أي تغطي ضرس واحد وبعض الأحيان معممة أي على اللثة بشكل كامل ويمكن أن تسبب النزف في اللثة، واللون الطبيعي للثة هو اللون الوردي وعند انتفاخ اللثة يصبح اللون أحمر.

أسباب انتفاخ اللثة

1.الأسباب الالتهابية

وهي بسبب سوء العناية الفموية وتشكل طبقة البلاك (مادة لزجة وشفافة) أو الجير( الطبقة الصفراء المكونة على السن وهي التي ممكن أن تؤدي إلى الأمراض وممكن أن تسبب رائحة كريهة للفم)، وهذه الطبقات تتشكل على حواف اللثة مع الأسنان وهي تكون في معظم الأحيان مليئة بالبكتيريا، فهذه تشكل السبب الرئيسي لنمو اللثة وزيادة في التهاب اللثة وزيادة في حجم اللثة.

2.الأسباب العامة(الجهازية)

وهي مرتبطة بأسباب خاصة بالجسم بشكل عام ومنها:

  • الحمل.
  • الأمراض العامة.
  • الأدوية في بعض الأحيان ومنها التي تؤخذ في أمراض الصرع أو الاكتئاب أو ارتفاع التوتر الشرياني.
  • ضعف جهاز المناعة.
  • نمو الأسنان بشكل غير منتظم فهذا يسبب جروح في اللثة.

3.التقويم

التقويم يسبب تجمع الطعام فإن لم تقوم بتنظيف أسنانك والاعتناء بها بالطرق الصحيحة وباستخدام الفرشاة المخصصة للتقويم، وذلك لأن الفرشاة الطبيعية لا تقوم بإزالة كل الطعام وهي مخصصة في حالات التقويم، والتقويم يبقى لمدة طويلة خلال فترة العلاج فتكون من سنة إلى سنة ونصف، وإن لم نهتم بنظافة الأسنان فسوف يحدث انتفاخ.

طرق علاج انتفاخ اللثة

1.العلاجات المنزلية

غسول الماء والملح

يعتبر الماء والملح من العلاجات المنزلية القوية التي تساعد في حل المشكلات الصحية للفم فتنظيف الفم بالماء والملح يساعد في حمايته من العدوة المسببة لانتفاخ اللثة.

القرنفل

يعتبر القرنفل من العلاجات الجيدة لتخلص من انتفاخ اللثة حيث يحتوي على اللايجينول والغني بمضادة الأكسدة ومضاد للالتهاب، لذلك يستطيع علاج انتفاخ اللثة بفاعلية وتسكين الألم.

لحاء شجر البابول

يعتبر لحاء شجر البابول من أهم العلاجات المنزلية لانتفاخ اللثة فيستطيع علاج الانتفاخ وكما يمكن استخدامه كغسول للفم وذلك من خلال غليه في الماء، ولنتائج اسرع يستخدم مرتين لثلاث مرات يوميا عن طريق الغرغرة.

زيت الخروع

يتميز زيت الخروع بمضادات الالتهاب فإنه يكون قادر على علاج انتفاخ اللثة بفاعلية، ويستخدم القليل منه من خلال وضع القليل في المكان المصاب، حيث يعمل على تخفيف الألم أيضا.

الزنجبيل

الزنجبيل هو من أفضل طرق العلاج التي يستخدم منذ القدم للتخلص من عدوة الفم، فالزنجبيل يعتبر مضاد للالتهاب وعلاج انتفاخ اللثة وكما يمنع البكتريا من التجمع في الفم.

ماء الليمون

فإن البكتريا لن تستطيع التجمع والعيش في بيئة الفم بسبب تأثير قلوية ماء الليمون، فما عليك إلا تنظيف الفم بماء الليمون كل صباح لعلاج الانتفاخ.

الصبار

يستخدم الصبار على مر العثور لعلاج الكثير من الأمراض فيتميز الصبار بطبيعة مضادة للبكتيريا والفطريات، لذلك يستطيع علاج انتفاخ اللثة بفاعلية قوية نضع هلام الصبار في الفم وعلى أي آثار أخرى ناتجة عن عدوة الفم وذلك يتم مرتين أسبوعيا من أجل الحصول على نتيجة مرضية.

زيت الخردل

يعتبر زيت الخردل عامل مضاد للمكروبات مما يساعد في تخفيف الالتهاب وعلاج تورم اللثة بشكل جيد، ومع تكرار استخدامه يمكن التخلص من الانتفاخ في وقت أقل.

بيروكسيد الهيدروجين

يمكن احضار هذا المحلول من أي صيدلية (متجر للأدوية) ويعتبر من أبسط طرق العلاج لمشكلات الفم، فيحتوي على مواد تستطيع قتل الجراثيم ويحمي من انتشار العدوة لذلك فهو علاج جيد لانتفاخ اللثة، ويستخدم مع الماء للغرغرة مرتين أسبوعيا للحفاظ على صحة اللثة.

زيت شجرة الشاي

يعتبر علاج فعال وجيد لعلاج انتفاخ اللثة وذلك من خلال تدليك المنطقة المصابة بزيت شجر الشاي الأصلي، حيث يقلل عدم الارتياح لحد كبير ويعالج الانتفاخ وبدون آثار جانبية.

بيكربونات الصوديوم

فإن تنظيف الأسنان بيكربونات الصوديوم هو من أحد العلاجات لانتفاخ اللثة والنزيف أيضا، فتتخلص من المكروبات وتقضي على الانتفاخ لكن يجب استخدام فرشاة ناعمة للأسنان.

2.العلاجات الطبية

في حال كان الانتفاخ كبير ولا يمكن السيطرة عليه فيجب أن نلجئ للعلاج الطبي من خلال الذهاب إلى الطبيب المختص فالطبيب إذا في حال لجئ للجراحات فهم حالتين:

عن طريق الجراحة

وذلك يتم من خلال إعادة رسم ونحت شكل اللثة أي يقوم بقص هذه الزيادات باستخدام المشرط، وفي بعض الأحيان يقوم بقطع العظم المرافق للضخامة اللُثوية أيضا إذا رأى الطبيب أن هناك ضرورة لذلك.

عن طريق الليزر

هو أيضا إعادة رسم ونحت لشكل اللثة إلا أنه يزيل الأنسجة المصابة دون أي ضرر على الأنسجة السليمة، حيث أنه يشفى المريض دون أن يلجئ لمسكنات الألم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *